About Me

My photo
I long for freedom, and when I get it, I don't know what I'm going to do with it, but I will surely be happy.

My Blog List

Wednesday, February 24, 2010
i just woke up knowing wt to do...
al hamd le Allah
Sunday, February 21, 2010

you know the glass roof of the city mall?
nice ha?lets in the sunshine,and shows little drops pf rain..pretty cute
last time i was there there was a baloon that a kid had lost
it floated and remained stuck there like that to the roof..
for some reson i felt like taking a picture of it..
it actually reminded me of me..
i'm stuck there,i can't move even though i've tried
i'm addicted to the warm sunshine immersing me through that glass..but i know i can never reach to it and have it..
and my heart just wouldn't let me give it up and fall down like i'm supposed to


god i'm depressed..
Friday, February 19, 2010

every semester,the university arranges a program for new forgin stuedents to have arab stuedents as tutors or language partners,not only so that they can practice arabic more,but also to meet and mix with arabs and not remain in closed small groups.
last semester was fine
but this semester is a different story..
my language partner is jewish..i'm completly okey with that,only if she wasn't so loyal to Israel,and made rude jokes about "haram" things in islam
i don't know how i'm going to deal with her meeting her twice aweek :/
i guess i'll just tutor her and get it over with..
if she makes another comment like that i swear she will be lectured till death

i'm afraid that's all i can do..LOL
Thursday, February 11, 2010

Yo soy rebelde
porque el mundo me ha hecho asi
porque nadie me ha tratado con amor
porque nadie me ha querido nunca oir
yo soy rebelde
porque siempre sin razon
me negaron todo aquello que pedi
y me dieron solamente incomprension
Y quisiera ser como el niño aquel
como el hombre aquel que es feliz
y quisiera dar lo que hay en mi
todo a cambio de una amistad
y soñar, y vivir
y olvidar el rencor
y cantar, y reir
y sentir solo amor
Yo soy rebelde
porque el mundo me ha hecho asi
porque nadie me ha tratado con amor
porque nadie me ha querido nunca oir
Y quisiera ser como el niño aquel
como el hombre aquel que es feliz
y quisiera dar lo que hay en mi
todo a cambio de una amistad
y soñar, y vivir
y olvidar el rencor
y cantar, y reir
y sentir solo amor.
Sunday, February 7, 2010

الأسبوع الماضي حضرت فيلم"مذكرات غيشا"على التلفزيون
و مع إني ما لحّقتو كلّو بس كان رائع و مؤثر جدا
تذكرت بعدها انو الرواية الأصلية اللي كتبها ارثر غولدن عندي من زمان بس ما قرأتها..كنت مبلشة فيها قبل سنة تقريبا بس ما بعرف ليش تركتها
المهم
عم أقرأ فيها هلأ
و عن جد كتير متدايئة لأني عارفة انها رح تخلص قريبا(صرت قارئة معظمها)
يعني أديه ما أقول عجبتني ما بقول كفاية لأني الي زماااااااان مش قارئة رواية شدتني لهدّرجة هاي
الوصف فيها بخليك كأنك شايف المشهد قدامك
هديك المرّة عم نحكي أنا و توتو انو الصدمة انو اللي كاتبها واحد أمريكي..نو أوفينس للأميركان يعني
بس بتوقع انو هاد البني ادم تشرّب الحضارة اليابانية لدرجة انو نوعا ما صار ياباني
في عنا دكتور بالجامعة بيدرّس ياباني...هو أصلا أردني من أصل شركسي بس لمّا تشوفو و تشوف لبسة و حركاتة و أدبة و تعاملو...ياباني العادة!لول

فيمكن نفس الفكرة

المهم ما حكيت عن الكتاب
الكتاب هو ذكريات بنت يابانية اسمها شيو/سايوري بتشتغل جيشا و بتصير مشهورة
اذا ما بتعرفوا شو يعني جيشا فأكيد بامكانكم تتذكروا صورة البنت اللي نوعا ما عبارة عن ستيريو تايب لليابان بتكون لابسة كيمونو ملون و داهنة وجهها أبيض و
بتحط حمرة فاقعة


اللي فهمتو ان الجيشا هي نظير المومس في الحضارات الأخرى مع فارق كبير جدا عالأقل أنا بلاقيه
يعني الجيشا الها وزن نوعا ما
وظيفتها الأساسية هي التسلية عن طريق الرقص الغناء العزف الحديث الممتع..الخ
و أصلا كلمة (جي) في اليابانية معناها الفن
فالجيشا هي "صاحبة الفن"..يعني فعلا بتحس حتى هاي عندهم راقية لوووووول

المهم ان الكتاب بيروي قصة سايوري اللي انولدت و عيونها(خلافا لكل قريناتها)لونهم أزرق رمادي و كانت حلوة كتير
بتبدا قصتها لما يبيعها أبوها لبيت لتربية الجيشاوات في كيوتو

الرواية على لسان سايوري..بتقول قصتها لصحفي

نسيت أقول ان الرواية تاهت في الترجمة شوي..بس الوصف الرائع و الدقيق و نسيج الأحداث الممتع أسوأ ترجمة في العالم ما بتقدر تخفيه

هاي مقاطع عجبتني كتير من الرواية:
"كان وجهه كثير الغضون و في كل غضن يخبئ همّا،بحيث ان ذلك لم يعد وجها حقيقياً،بل شجرة مليئة بالأعشاش في جميع الأغصان.لا بد أنه كان يستمتع بتركها في مكانها مما يعطيه دوما هيئة متعبة"

"هناك حصل لي أمر معيّن من تلك الأحداث البسيطة ذات النتائج الهائلة،كالتعثر و السقوط تحت القطار"

"حيواتنا تسيل كأنهار في سفح الجبل:إننا نسير في الإتجاه نفسه إلى أن يضطرنا عائق ما إلى أنا ننفجر إلى ألف قطرة و نغيّر مجرانا"

""قد تحصل في الحياة أمور تتجاوز فهمنا المحدود لمجرد أننا نجهلها

"أرى أنك تملكين الكثير من الماء و الماء لا ينتظر إنّه يغير شكله و يدور حول الموانع و يجد طريق التي لا تخطر على بال أحد"
ا